تعود كلمة “مينيماليزم” إلى اسم حركة فنية ازدهرت في الستينات، تميزت بالبساطة و استخدام أقل عدد ممكن من العناصر و الألوان. لكن قبل ذلك بحوالي 500 سنة كانت نفس المبادئ تطبق في الفنون و التصاميم اليابانية، فهل يمكننا أن ننسب أصول هذه الحركة إلى اليابان؟

مينيماليزم أحمر أصفر أزرق أسود أبيض
مينيماليزم أحمر أصفر أزرق أسود أبيض

حدائق الحجارة

بالرغم من فشلي في إيجاد روابط بين اليابان و نشأة المينيماليزم في الأوساط الغربية، إلا أن أقل ما يمكننا قوله هو أن اليابان كانت سباقة في استكشاف و تطوير هذا الجانب من الجماليات، بداية بحدائق مذهب الزن البوذي المصممة خصيصاً لممارسة الطقس الرئيسي في فلسفة الزن: التأمل.
حدائق الزن بسيطة للغاية، رملية جافة، و بها بعض الأحجار و العناصر الطبيعية، و قد تكون أحسن تمثيل لبحث الإنسان عن الحقيقة، الجمال و حتى الراحة و السعادة في عدد أقل من الأشياء.

مينيماليزم كيوتو kenninji
مينيماليزم كيوتو kenninji
Kamakura, Tokyo

يمكننا كذلك ملاحظة جماليات البساطة في فنون تقليدية مثل البونساي (تربية أشجار مصغرة في أصوص) و الإيكيبانا (تنسيق الزهور الحية).

شجرة بونساي 盆栽
إيكيبانا 生け花
(Dienst + Dotter Antikviteter)

أسلوب حياة

يتلخص المبدأ الرئيسي للمينيماليزم في العبارة الانجليزية ‘Less is More’ و التي تعني حرفياً ‘الأقل أكثر’. في الآونة الأخيرة، أصبحت نفس الكلمة تعبر عن أسلوب حياة مستلهم من نفس القاعدة و له متتبعون كثر حول العالم. الفكرة بـ”بساطة” هي رمي الأغراض التي لا تحتاجها والتقليل من ممتلكاتك إلى حد أدنى. بعبارة أخرى، الحرية الحقيقية تتحقق بالتحرر من عبادة الأشياء أو كما يقول فوميو ساساكي في كتابه:

لماذا نمتلك الكثير من المقتنيات التي لا نحتاجها؟ ما الهدف من ذلك؟
أظن أن الإجابة واضحة: إنه سعيُنا البائس أن نظهر أهميتنا و قيمتنا عن طريق ما نملك.

فوميو ساساكي / كتاب وداعاً للأشياء

موضة مينيماليزم في اليابان

بدأت فكرة المينيماليزم تنتشر بهذه الطريقة في اليابان منذ عام 2011 خاصة مع سطوع نجم خبيرة الترتيب ماري كوندو التي ألفت كتاباً تشرح فيه طرقها المبتكرة لتنظيم المنزل.

ماري كوندو مؤلفة كتاب سحر الترتيب

يبدو أن شهرة كونماري (اختصار لماري كوندو) ساهمت في تقديم دفعة قوية لأسلوب المينيماليزم، و لا تزال أفكارها تلاقي رواجاً كبيراً حول العالم لدرجة أن كتبها ترجمت إلى أكثر من عشر لغات و نشرت في أكثر من 30 دولة. بالإضافة إلى عديد الجوائز و تحقيق ملايين المبيعات، تكلل نجاح كونماري بحصولها على برنامجها الخاص مع شبكة نتفلكس.

سلسلة ماري كوندو على شبكة نتفلكس

سُـؤال

في زمن طغت فيه النزعة الاستهلاكية، يغرق سكان الدول المتقدمة في بحر من الإعلانات و الإغراء اللامتناهي، الأمر الذي يجعل البعض يقعون في هوس الشراء و إدمان التسوق.
هل برأيك أن نفس الأمر ينطبق على الجزائر و دول شمال أفريقيا؟
و ما الإيجابيات التي يمكن أن يضيفها المينيمالزم إلى أسلوب حياتنا؟

في الختام، شاركنا أفكارك في التعليقات أو انضم إلى حواري مع صديقي ماروش و جزائرين آخرين على اليوتيوب.

Algerians talk minimalism on Marouche Life TV

فيديوهات من معابد يابانية

3 أفكار بشأن “مينيماليزم: فن البساطة ذو الأصول اليابانية؟”

  1. كاين فئة كبيرة فالجزائر لي يحبو يملكو اشياء كثيرة باه (يزوخو) ، بصح مشي كامل يقدرو يشروا الاشياء لي يخمو فيها بسبب المستوى المعيشي المتدني ، لوكان يولي الدخل فالجزائر كيما الدول المتقدمة راح تشوف المعنى الحقيقي لهوس الاستهلاك.
    المينيماليزم عندنا قليل و باه ينتشر لازم الاعلام يلعب دور، و لازم يبانو مشاهير يؤثرو فالمجتمع بهذا الاسلوب .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مينيماليزم: فن البساطة ذو الأصول اليابانية؟